euromed logo
en fr ar
 
قسم محصور

يشكّل تحسين الأطر المؤسساتية والقانونية الحالية خطوة حاسمة في حسن ادارة التراث الثقافي. وهي إذ تأخذ بعين الاعتبار وبأسلوب متكامل الأُطر الدولية الحالية كالإتفاقيات القانونية، واللجان والحلقات الدراسية الدولية. وتعتزم RMSU تسهيل وضع منهجيات مشتركة وتبادل النتائج بين الشركاء المتوسطين.

استجابة لطلبات من البلدان الشريكة ،ال RMSUتضع إجراءات محددة لتحديث القوانين والخدمات لتعكس تطور مفهوم التراث ، ولتغطي ليس فقط المواقع الأثرية والمعالم التاريخية والمدن التاريخية بل أبعد من ذلك لتشمل التراث الريفي والصناعي ، التراث المعاصر ، الأفق الثقافية ، والتراث المعنوي وغير المادي

التراث يعتبر موردا من موارد التنمية البشرية ، مع السيطرة على التحولات الاقتصادية والاجتماعية من جانب السلطات العامة ، والمشاركة النشطة للمجتمعات المحلية والمواطنين لتطوير نمط حياتهم.

تتشارك بلدان منطقة البحر الأبيض المتوسط ظروف جغرافية وحركات ثقافية وفنية مما يتطلب الحوار بينهم للاعتراف بالتراث المشترك . الحفاظ على هذا التراث مسؤولية مشتركة.

أعمال RMSU تركز على ما يلي :

  1. مقارنة بين البلدان وفقا للمعايير الدولية ، من أجل تحديث الأنظمة وتحسين الخدمات.
  2. تعزيز الصلات مع المنظمات الدولية المعنية والمنظمات غير الحكومية الدولية.
  3. عملية مستمرة للتعاون وتبادل أفضل الممارسات في إطار شبكة دولية من الخبراء والمسؤولين في مجال التراث من خلال تنمية العلاقات البشرية والمهنية عبر الحدود
تنازل | الحقوق